اولین و بزرگترین مرکز پاسخ به شبهات غیرمقلدین فارسی زبان
.

آيـا بعضي از ائمه احنـاف قائـل به هشـت ركعـت تراويـح مـي باشنـد؟(۴)

آيـا بعضي از ائمه احنـاف قائـل به هشـت ركعـت تراويـح مـي باشنـد؟
بخـش چهارم:
⚜علمای ‌شوافع⚜
علامه سيوطي رحمه الله مي فرمايند:
و كان النبي صلي الله عليه و سلم قيامه بالليل هو وتره يصلي بالليل في رمضان و غيره احدي عشر ركعةً.
علامه سيوطي رحمه الله مي فرمايند:
لم يثبت انه صلي الله عليه و سلم صلي عشرين ركعة و الوجه الثاني انه قد ثبت في صحيح البخاري و غيره ان عائشة سئلت عن قيام رسول الله صلي الله عليه و سلم في رمضان فقالت ما كان يزيد رمضان و لا في غيره علي احدي عشرة ركعة.
المصابيح في الصلوة التراويح ص٦٠٣
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
پاسخ :مسلك امام سيوطي رحمه الله:
امام جلال الدين سيوطي رحمه الله قائل بر بيست ركعت تراويح مي باشد.چنانکه امام موصوف،به حواله علامه سبكي رحمه الله مي نويسند:
و مذهبنا أنّ التراويحَ عشرون ركعةً لما روي البيهقي و غيره بالاسناد الصحيح عن السائب بن يزيد الصحابي رضي الله تعاليٰ عنه قال: كنّا نقوم علي عهدِ عمرَ بن الخطاب رضي الله تعالي عنه بعشرين ركعةً و الوتر.
الحاوي للفتاويٰ ج١ ص٣٥٠

و مذهب ما اين است كه نماز تراويح بيست ركعت مي باشد زيرا كه بيهقي و غيره به همراه اسناد صحيح از صحابي بزرگوار،حضرت سائب بن يزيد رضي الله تعالي عنه روايت كرده اند كه ما در زمان حضرت عمر بن الخطاب رضي الله تعالي عنه بيست ركعت تراويح و وتر مي خوانديم.

در ادامه نوشته اند:
استقر العمل علي هـذا.

يعني در آخر بر بيست ركعت تراويح عمل استقراریافته پخته شد يعني خلفاء راشدين و صحابه كرام رضوان الله تعالي عليهم اجمعين بر بيست ركعت تراويح اتفاق و اجماع كرده اند.

وسپس بعضي ها(امثال غيرمقلدين) ابن حجر عسقلاني رحمه الله را هم مسلك خويش مي دانند و عبارت ذيل از ايشان را نقل مي كنند:واما ما رواه ابن ابي شيبة من حديث ابن عباس رضي الله عنهما كان رسول الله صلي الله عليه و سلم يصلي في رمضان عشرين ركعةً و الوتر فاسناده ضعيف و قد عارضه حديث عائشة هذا الذي في الصحيحين مع كونها اعلم بحال النبي صلي الله عليه و سلم ليلا من غيرها و الله اعلم.
فتح الباري ج٤ ص٣١٩

حافظ ابن حجر عسقلاني رحمه الله در مسئله تراويح يكي از پيروان راستين امام شافعي رحمه الله بوده است و بيست ركعت تراويح نزد شافعيان به صورت اجماع و اتفاق رسيده است.

امام موصوف به واسطه امام رافعي رحمه الله نقل مي
كنند:
انّه صلي الله عليه و سلم صلّي بالنّاس عشرينَ ركعةً ليلتين فلمّا كان في الليلة الثالثة ٳجتمع النّاس فلم يخرج ٳليهم ثم قال من الغد خشيتُ أن تفرضَ عليكُم فلا تُطيقونَها.
بعد از نقل اين مي فرمايند:«متفق علي صحته» بر صحت اين اتفاق تمام محدثان مي باشد.
تلخيص الحبير في تخريج احاديث الرافع الكبير ج١ ص٥٤٠
پس ثابت شد نزد حافظ ابن حجر عسقلاني رحمه الله روايتي كه دال بر خواندن بيست ركعت تراويح رسول اكرم صلي الله عليه و سلم مي باشد اتفاق تمام محدثين بر صحت آن مي باشد.
ادامه دارد…

تمامی حقوق برای سایت راه حقیقت محفوظ است(ثبت شده در وزارت فرهنگ و ارشاد)پاسخ به شبهات غیرمقلدین,پاسخ به شبهات سلفی,پاسخ به شبهات وهابی.