مسئله تراویح

آيـا بعضي از ائمه احنـاف قائـل به هشـت ركعـت تراويـح مـي باشند؟آيـا بعضي از ائمه احنـاف قائـل به هشـت ركعـت تراويـح مـي باشنـد؟(۱):

آيـا بعضي از ائمه احنـاف قائـل به هشـت ركعـت تراويـح مـي باشنـد؟

بخش اول:

امروزه از طـرف لامذهبان  شنيـده مـي شـود كه بعضـي از علمـاي احنـاف قائـل بر هشـت ركعـت تراويـح مـي باشنـد

و اسامـي عـلماي بـزرگوار احنـاف را ذكـر مـي كننـد

 

بعنـوان مثـال:

امـام اعظـم ابوحنيـفه رحمـه اللّه،امـام ابن همـام رحمـه اللّه،عـلامـه ابن نجيـم حنفـي رحمـه اللّه،امـام طحطـاوي رحمـه اللّه،مـلا علـي قـاري رحمـه اللّه،عـلامـه عبـدالحـي لكهنـوي رحمـه اللّه،عـلامـه سيـوطـي شافعی رحمـه اللّه،عـلامـه انـورشاه كشميـري رحمـه اللّه، و غيـره و مـي گوينـد: همـه بـزرگـواران قـائل بـه هشـت ركعـت تراويـح بـوده اند و بـه طـور نمـونـه اين دلايـل ذيـل را پيـش مـي كننـد…

مثلاً براي امـام اعظـم ابـوحنيفـه رحمـه اللّه ايـن حـواله را مـي دهـند:

عن ابي حنيفة رحمه اللّه عن ابي جعفر ان صلوة النبي صلي اللّه عليه و سلّم بالليل كانت ثلٰث عشرة ركعةً منهن ثلاث ركعات الوتر و ركعتا الفجر.

امـام ابـوحنيفـه رحمـه اللّه از ابو جعفر نقـل مـي كنـد كه نبـي اكـرم صلّي اللّه عليـه و سلّـم سيـزده ركعـت نمـاز مـي خـوانـدنـد كه در آن سـه ركعـت نمـاز وتـر و دو ركعـت سنّـت نمـاز فجـر شـامـل بـوده اسـت.

مسنـد امـام اعظـم ص ١٨٧ بـاب التهجــد

مسـلك امـام اعظـم ابـوحنيفـه رحمـه اللّه

در مسنـد امـام اعظـم رحمـه اللّه كـه حديـث أُم‌ّ المـؤمنيـن عـائشـه صـديقـه رضـي اللّه عنـه نقـل شـده اسـت،در مـورد نمـاز تهجـد مـي باشـد نـه تراويـح.

در حـديث الفـاظ صلوة النبـي صلّي اللّه عليه و سلّم بالليل مـوجـود اسـت كه منظـور نمـاز شـب رسـول اكـرم صلّي اللّه عليه و سلّم مـي باشـد كه سيـزده بـوده اسـت و منظـور از نمـاز شـب،نمـاز تهجـد مـي باشـد.

يعنـي نمـاز تهجـد رسـول اكـرم صلّي اللّه عليه و سلّم سيـزده ركعـت مـي باشـد كـه نمـاز وتـر هم شامـل آن بـوده اسـت.

در حـديث مبارك لفـظ صلوة النبـي صلّي اللّه عليه و سلّم بالليل،دليلي واضـح بـر اين مـي باشـد كـه امام صـاحـب ركعـات نمـاز تهجـد را ثابـت مي كنـد نه نمـاز تراويـح.

لازم اسـت كه در اينـجا مسلك امام اعظـم رحمـه اللّه را هـم نقـل كنيـم تا كـه مسـئله واضـح و روشـن گـردد…در كـتاب الآثـار لابـي يـوسـف،روايـت مـوجـود اسـت ابوحنيفة عن حماد عن ابراهيم ان الناس كانوا يصلون خمس ترويحات في رمضان.

ترجمـه:امـام ابـوحنيفـه رحمـه اللّه از حمـاد او از ابـراهيـم  روايـت مـي كنـد كه بـدون شـك مسلمـانان در رمضـان پنـج تـرويحـه يعنـي بيسـت ركعت تراويـح مـي خواننـد.

در فتاواي قاضي خان آمـده اسـت:

التراويح سنة مؤكدة للرجال و النساء توارثها الخلف عن السلف من لدن تاريخ رسول الله صلي الله عليه و سلم الٰي يومنا و هٰكذا رويَ الحسن عن ابي حنيفة رحمه اللّه انها سنة لا ينبغي تركها…و قد واظب عليها الخلفاء الراشدون رضي اللّه عنهم و قال عليه السلام عليكم بسنتي و سنة الخلفاء من بعدي.

فتاوي قاضي خان برهامش،فتاواي عالمگيري ج١ ص٣٣٢

 

ترجمـه:نمـاز تراويـح بـراي مـردان و زنـان سنـت مؤكـده مـي باشـد و از زمان رسول اكـرم صلّي اللّه عليه و سلّـم تا الان كـه دور خلـف و از زمان سلـف به طـور تـوارث رسيـده اسـت و اينگـونه حسـن رحمـه اللّه از امام ابوحنيـفه رحمـه الله روايـت كـرده اسـت كه بدون شـك تراويـح سنـت مـي باشـد و رهـا كـردن آن نامناسـب مـي باشـد .

و در ادامـه مـي فرمايـد:

مقدار التراويح عند اصحابنا و الشافعي رحمه الله ما روي الحسن عن ابي حنيفة رحمه الله قال: القيام في شهر رمضان سنة لا ينبغي تركها يصلي اهل كل مسجد في مسجدهم كل ليلة سوي الوتر عشرين ركعة خمس ترويحات بعشر تسليمات يسلّم في كل ركعتين.

فتاواي قاضي خان ص ٢٣٤

 

ترجمـه:مقدار تراويح نزد اصحـاب ما و امـام شافعـي رحمـه اللّه آن مـي باشـد كه حسن رحمـه اللّه از امـام ابوحنيفـه رحمـه اللّه روايـت مـي كنـد و مـي فرماينـد:

قيام رمضان(تراويح)سنـت مـي باشـد و ترك كـردن آن نامناسـب مـي باشد هر كـس در مسجـد خويش هـر شب بـه جـز وتـرها بيـست ركعـت نمـاز تراويـح بخـوانـد،كه مـي شود پنج ترويحـه،به همـراه ده سلام كه بعـد از هر دو ركعـت سلام دهـد.

در بداية المجتهد آمـده است:فاختار مالك في احد قوليه و ابوحنيفة و الشافعي و احمد و داؤد رحمهم الله القيام بعشرين ركعة سوي الوتر.

بداية المجتهد ج١ ص٢١٠

 

ترجمـه:امـام مالك رحمـه اللّه از دو قـول خويـش يكي به،امام ابوحنيفـه،امـام شافعـي،امام احمـد و داؤد ظاهـري(غیرمقلد) نيـز بيست ركعت تراويـح را گفتـه بدون نماز وتـر.

 

در رحمـة الامـة نيـز آمـده است:

فالمسنون عند ابي حنيفة و الشافعي و احمد رحمهم الله عشرون ركعةً.

رحمـة الامـة ص ٢٣

ترجمـه:نـزد امام ابوحنيفـه،امام شافعـي، و احمـد رحمهم اللّه تراويح مسنون بيسـت ركعـت مـي باشـد.

 

عزيـزان خواننـده!

تمامـي متون و شـروحات فقـه حنفـي در مـورد تراويـح بيست ركعـت،پنج ترويـحه تصريـح شـده موجـود است اما با اين همـه تصريحـات،معترضين لامـذهب به ظاهـر اهل حديـث به اسم امام ابـوحنيفـه رحمـه اللّه عـوام الناس را فريـب داده و هشـت ركعـت را بـه دروغ به علماي كـرام نسبـت مـي دهنـد كـه نهايـت تعجـب و خيانت اين لامـذهبـان(غيرمقلدين،اهل حديث) مـي باشـد.

ادامـه دارد…

نوشته های مشابه

پاسخی بگذارید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *

13 + 2 =

دکمه بازگشت به بالا
بستن
بستن